التمريض

منذ أنشاء الخدمات الصحية بالسودان ظل التدريب والتأهيل موجهاً أكثر نحو الأطباء ولم تجد الأطر المساعدة حظها في التدريب العالي والمستمر أنشئت كلية التمريض العالي بالخرطوم عام 1956 كتعاون بين وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية وظلت تمنح الدبلوم حتى عام 1994م حتى تغيرت درجة التخرج إلى البكالوريوس. بعد ضم الكلية لكلية الطب جامعة الخرطوم ظلت الكلية تخرج إعداد لم تف بالغرض المطلوب منذ إنشائها ولم تفتح كليات أو مدارس الأبعد ثورة التعليم العالي ككلية التمريض شندى وجامعة الأمام المهدي وجامعة أعالي النيل . وبما أن التمريض من المهن المساعدة والتي تقدم حوالي 85% من الخدمات الصحية ونسبة للتقدم الذي طرأ على المستشفيات في الآونة الأخيرة قدم مقترح من كلية الطب جامعة الجزيرة في عام 1995م لقيام كلية تمريض بالجامعة اعتماداً على فلسفة جامعة الجزيرة وانتمائها وتوجهها نحو المجتمع وانتشارها في ولاية الجزيرة . وفى عام 1997م أقيمت ورشة عمل لإجازة منهج بكالوريوس التمريض حضرها العديد من المختصين في مجال التمريض من الولاية وخارجها وبعد وضع المنهج رؤى أن تكون الكلية اشمل بضم أأقسام أخرى مثل قسم التخدير وقسم علم النفس الصحي.

  1. تخريج ممرضين وممرضات علي كفاءة مهنية عالية قادرين علي إستخدام التفكير الفاحص الدقيق في الحكم وإتخاذ القرار فيما يتعلق الرعاية الصحية وذلك كفرد أو بالتعاون مع الآخرين في مختلف المواقع من خلال الإستمراية في الرعاية الصحية. تطوير وتحسين المعلومات والمهارات والإتجاهات الخاصة للتخصصات الثلاثة للكلية لمن يرغب في الحصول علي مراكز متقدمة وذلك لمواكبة التحديات العصرية في مجال الرعاية الصحية. التوسع في المعلومات من خلال البحث العلمي المتعلق بالمهنة. الإمداد بالبرامج التعليمية المستمرة لمهنة التمريض والتخدير وعلم النفس الصحي والعاملين بها والمساعدين فيها من أجل تقديم الرعاية الصحية للمجتمع لمواجهة إحتياجاته.

الرؤية

"تعتمد رؤية كلية العلوم الطبية التطبيقية جامعة الجزيرة وتنبثق من فلسفة الجامعة الأم، وتهدف الى تحقيق مخرجات تمريضية حسب برامج واضحة ومحددة ومتابعتها من حيث الكم والنوع حسب الأصول المتبعة عالمياً أو محلياً."

التمريض

الرسالة

"تتماشي رسالة كلية العلوم الطبية التطبيقية مع رسالة جامعة الجزيرة ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتعتبر رسالة علوم التمريض تطوير لمهارات التفكير وإتخاذ القرار المستقل والتواصل وتقديم الرعاية التمريضية المتقدمة لجميع الفئات المستفيدة في المجتمع علي إختلاف مواقعهم وعلي جميع مستويات الرعاية التمريضية، مما يساعد علي الإرتقاء بصحة ورفاهية المجتمع"

التمريض


إتصل بنا